القرآن الكريم » المطففين

احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 1الَّذِينَ إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 2وَإِذَا كَالُوهُمْ أَو وَّزَنُوهُمْ يُخْسِرُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 3أَلَا يَظُنُّ أُولَٰئِكَ أَنَّهُم مَّبْعُوثُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 4لِيَوْمٍ عَظِيمٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 5يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 6كَلَّا إِنَّ كِتَابَ الْفُجَّارِ لَفِي سِجِّينٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 7وَمَا أَدْرَاكَ مَا سِجِّينٌسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 8كِتَابٌ مَّرْقُومٌسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 9وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 10الَّذِينَ يُكَذِّبُونَ بِيَوْمِ الدِّينِسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 11وَمَا يُكَذِّبُ بِهِ إِلَّا كُلُّ مُعْتَدٍ أَثِيمٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 12إِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ آيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 13كَلَّا ۖ بَلْ ۜ رَانَ عَلَىٰ قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 14كَلَّا إِنَّهُمْ عَن رَّبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَّمَحْجُوبُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 15ثُمَّ إِنَّهُمْ لَصَالُو الْجَحِيمِسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 16ثُمَّ يُقَالُ هَٰذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 17كَلَّا إِنَّ كِتَابَ الْأَبْرَارِ لَفِي عِلِّيِّينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 18وَمَا أَدْرَاكَ مَا عِلِّيُّونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 19كِتَابٌ مَّرْقُومٌسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 20يَشْهَدُهُ الْمُقَرَّبُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 21إِنَّ الْأَبْرَارَ لَفِي نَعِيمٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 22عَلَى الْأَرَائِكِ يَنظُرُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 23تَعْرِفُ فِي وُجُوهِهِمْ نَضْرَةَ النَّعِيمِسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 24يُسْقَوْنَ مِن رَّحِيقٍ مَّخْتُومٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 25خِتَامُهُ مِسْكٌ ۚ وَفِي ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 26وَمِزَاجُهُ مِن تَسْنِيمٍسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 27عَيْنًا يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 28إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُوا مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 29وَإِذَا مَرُّوا بِهِمْ يَتَغَامَزُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 30وَإِذَا انقَلَبُوا إِلَىٰ أَهْلِهِمُ انقَلَبُوا فَكِهِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 31وَإِذَا رَأَوْهُمْ قَالُوا إِنَّ هَٰؤُلَاءِ لَضَالُّونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 32وَمَا أُرْسِلُوا عَلَيْهِمْ حَافِظِينَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 33فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آمَنُوا مِنَ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 34عَلَى الْأَرَائِكِ يَنظُرُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 35هَلْ ثُوِّبَ الْكُفَّارُ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَسورة المطففين - عدد الآيات 36 - الآية 36

كتب عشوائيه

  • كيف تحفظ القرآن الكريم؟كيف تحفظ القرآن الكريم؟ رسالة لطيفة تشتمل على خلاصة تجارب للمتخصصين في القرآن، حفظاً وتجويداً وتطبيقاً، على من يريدون حفظ كتاب الله، بالإضافة إلى اشتمالها على موضوعات مهمة، كفضل تعلم القرآن وتعليمه، وشيئاً من آداب تلاوة القرآن القلبية والظاهرية، والتي كون العمل بها له أثر بإذن الله في خشوع القلب وخضوعه لله وتدبر كتابه والتفكر في معانيه.

    المؤلف : محمد بن علي العرفج

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/66617

    التحميل :

  • البيان بالدليل لما في نصيحة الرفاعي ومقدمة البوطي من الكذب الواضح والتضليلهذه الرسالة تحتوي على رد على المدعو يوسف الرفاعي في أوراقه التي سماها نصيحة.

    المؤلف : صالح بن فوزان الفوزان

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/314804

    التحميل :

  • شرح الفتوى الحموية الكبرى [ حمد التويجري ]الفتوى الحموية الكبرى لشيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله تعالى : رسالة عظيمة في تقرير مذهب السلف في صفات الله - جل وعلا - كتبها سنة (698هـ) جواباً لسؤال ورد عليه من حماة هو: « ما قول السادة الفقهاء أئمة الدين في آيات الصفات كقوله تعالى: ﴿ الرحمن على العرش استوى ﴾ وقوله ( ثم استوى على العرش ) وقوله تعالى: ﴿ ثم استوى إلى السماء وهي دخان ﴾ إلى غير ذلك من الآيات، وأحاديث الصفات كقوله - صلى الله عليه وسلم - { إن قلوب بني آدم بين أصبعين من أصابع الرحمن } وقوله - صلى الله عليه وسلم - { يضع الجبار قدمه في النار } إلى غير ذلك، وما قالت العلماء فيه، وابسطوا القول في ذلك مأجورين إن شاء الله تعالى ».

    المؤلف : حمد بن عبد المحسن التويجري

    الناشر : مركز شيخ الإسلام ابن تيمية العلمي http://www.taimiah.org

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/322213

    التحميل :

  • دعاوى المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب عرض ونقددعاوى المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب عرض ونقد : عبارة عن رسالة حصل بها المؤلف على العالمية - الماجستير - وقد ناقشها عام 1407هـ. لجنة المناقشة: المشرف د/ محمد حرب، د/ عبد ا لعزيز آل الشيخ، د/ عبد الوهاب جعفر. - اشتمل هذا الكتاب على مقدمة وتمهيد وثلاثة أبواب وخاتمة: - الباب الأول: في المفتريات التي ألصقت بدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب. - الباب الثاني: في الشبهات المثارة حول دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب. - الباب الثالث: في اعتراضات على دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب في طريقها في الدعوة وإنكار المنكر، وفيه ثلاثة فصول:

    المؤلف : عبد العزيز بن محمد آل عبد اللطيف

    الناشر : دار طيبة للنشر والتوزيع

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/172279

    التحميل :

  • كتاب النبواتكتاب النبوات : يبحث في طرق إثبات النبوة، والمعجزة، والكرامة، والفرق بينها وبين خوارق العادات، وفق معتقد أهل السنة والجماعة. وفيه ردّ على المخالفين في هذا الباب؛ من أشعرية، ومعتزلة، وفلاسفة، مع ذكر مذاهبهم، وبيان أدلتهم. وقد فصّل شيخ الإسلام - رحمه الله - فيه القول، وأطال النفس: فَعَرَضَ أقوال الأشاعرة بالتفصيل، وردّ عليها. واهتمّ حين عَرْضِه لأقوال الأشاعرة، بأقوال الشخصية الثانية في المذهب الأشعري، ألا وهو القاضي أبو بكر الباقلاني، حيث انتقده في كتابه " البيان "، وردّ على أقواله، وناقشها، ومحّصها، وبيَّن مجانبتها للصواب، وكرَّ على ما بُنيت عليه هذه الأقوال من قواعد فنسفها نسفاً، ووضّح لازمها، والنتيجة التي تفضي إليها، محذّراً بذلك منها ومن اعتقادها. وكتاب " النبوات" لم يقتصر على مباحث النبوات، والفروق بين المعجزة والكرامة، وبين ما يظهر على أيدي السحرة والكهان وأمثالهم من خوارق. بل كما هي عادة شيخ الإسلام - رحمه الله -، كان يردّ على الخصوم، ويُبيِّن المضائق والمزالق التي أودت بهم إليها أقوالهم الباطلة، ويوضّح المآزق التي أوقعتهم بها أصولهم الهابطة النازلة.

    المؤلف : أحمد بن عبد الحليم بن تيمية

    المدقق/المراجع : عبد العزيز بن صالح الطويان

    الناشر : موقع الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة www.iu.edu.sa - دار أضواء السلف للنشر والتوزيع

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/272842

    التحميل :

اختر القاريء


اختر اللغة

اختر سوره

اختر التفسير

كتب عشوائيه

المشاركه

Bookmark and Share